حديث سريع لمسلسل Bosch بحرق

Updated: Feb 22


انتهت رحلتنا مع هذا المسلسل البوليسي المُذهل او الأصح ان اقول انتهت رحلتنا مع هذا الشابتر من حياة المحقق الرائع هاري بوش ، ننتظر رحلته القادمة و بفارغ الصبر لكن هذا ليس محور الحديث الآن بل هذا المسلسل ككل


مسلسل بوليسي روتيني قُدم بطريقة جذابة ، اعلم ان كلمة روتيني قد تعطيك فكرة ان قد يكون عمل ممل و لكن بالواقع هو العكس تماماً، هذا المسلسل قد استطاع على التعامل مع هذه النقطة تحديدا بطريقة عبقرية، بحيث ترى في داخل مركز الشرطة الكل يعمل بجهة حتى لمسات ممثلي الكومبارس مثالا هو شخص كان ظاهر امامنا بكل حلقة تقريباً مُنظف الأحذية اكرمكم الله، لحظة سلامه على الداخل و الخارج من اللحظات الرائعة الي تعطيك انطباع فعلاً رائع و هو دخولك بعالم الشرطة ، ادري قد يعتبرها البعض مبالغة و لكن فعلاً هي كذلك لأن المقصد ليس الشخص بنفسه بل بيئة العمل و الازدحام الحركة و غيرها من الأمور ، اضافةً لذلك طريقة معالجة المسلسل بالقضايا لا يوجد نقطة تحصل كثير بهذا النوع من الأعمال بأن يكون البطل عبقري او من نوع كل حلقة من المُهم تواجد حدث محوري كبير مغير بالقصة بالرغم من كتابته و البناء لهذا الهدف كان ضعيف، هنا ترى جميع التفاصيل الصغيرة بحيث كل جوانب القضية تكون معروفة لك كمشاهد و تبدأ انت بنفسك تفكر كيف بيتم الإطاحة بهم و لو اتخذ احد عناصر الشرطة قرار خاطئ تبدأ تأخذ جانب و قد يكون الصحيح او الخاطئ لا يهم قدر ما يهم هو دخولك الكامل معهم


هذا المسلسل تميز بشخصية بطله الغاضبة دائما او صعبة التعامل و اعتقد هذا هو افضل وصف لشخصية بطلنا هاري بوش ،شخص وُلد ليكون شرطياً و لكن هذا لا يعني انه خارق لا فقط الفارق ان شخص يؤمن بأهمية العدالة و لا يهتم اذا تعارضت مع أصحاب المناصب او اذا سببت له ضرر بوظيفته ، دائما ما يكون على الصحف بسبب جريمة و لكن جريمة حميدة كإنهاء حياة مُغتصب تاجر و بالطبع دائما ما يكون صاحب القرار الصحيح بموعد اطلاق النار ، لأن كما نعرف هذا الشي يؤثر على مسيرته ، لكن السؤال هل يهتم؟ لا


استطاع العمل خلال مواسمه بالتعمق بعدد مُختلف و واسع من القضايا التي غالباً ما تتقاطع طُرقها مع حياة بوش ، لأن طبيعة بوش شرسه و صلبة و هذا النوع غالباً مثل المغناطيس للعصابات ، تعجبني نقطة تنويع القضايا بحيث تعطي للعمل نكهة خاصة بحيث نرى كيف يرتبط بعضها بحياة بوش او بالجهة المقابلة كيف يرى نفسه بموقف هذا الشخص على سبيل المثال قصة اخر موسم ، فكان يرى الأب يعاني و بعقله يرى صورة مؤلمة لابنته هي من سقطت و ليس فتاة التامالي ، كل هذي النقاط هي من تجعل بوش عمل مميز ، قد اتحدث عن جميع شخصيات العمل و لكن اعتقد حديثي قد يأخذ وقت اطول و حروف اكثر لذلك نكتفي بهذا الحد


بوش انصح فيه أي شخص يعشق التلفاز و يبحث عن متعه كبيرة

35 views0 comments